اعراض تعاطي الكبتاجون وما هو الكبتاجون وتأثيره على جسم الانسان وما اهم اعراضه وذلك كله من خلال هذا المقال.

كبتاجون

الكبتاجون أو الفينيثيلين هو أحد مشتقات الأمفيتامين، وهو منشط كيميائي، كان يستخدم في الماضي كعلاج تحت أسماء كبتاغون وبايوكابتون وفيتون.

تاريخ الكبتاجون

تم تصنيع الفينيثيلين لأول مرة في اليابان عام 1919 بواسطة كيميائي. تم استخدامه منذ حوالي 25 عامًا، كبديل أكثر اعتدالًا للأمفيتامين. تم استخدامه في التطبيقات كعلاج للأطفال الذين يعانون من “اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط”، كما أنه يستخدم بشكل شائع في حالات التغفيق (الخدار) أو كمضاد للاكتئاب. من مزايا الكبتاجون أنه لا يميل إلى زيادة ضغط الدم. خلال نفس دورة الأمفيتامينات، يمكن استخدام الكبتاجون في المرضى الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية
يعتبر الكبتاغون له آثار جانبية أقل من المنشطات الأخرى، وقد كان غير قانوني في معظم البلدان منذ عام 1986 بعد أن أدرجته منظمة الصحة العالمية على أنه مادة محظورة وأكثرها تأثيرًا نفسيًا، على الرغم من أن المعدل الفعلي لتعاطي الكبتاغون كان منخفضًا للغاية.

يستخدم كبتاجون

كما ذكرنا، يستخدم هذا الدواء بشكل أساسي في علاج الأطفال الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة، حيث يعمل على تغيير مستويات بعض المواد في الدماغ لهذا الغرض.
يحتوي هذا الدواء على مادة
– زيادة الاهتمام والتركيز
ركز على نشاط معين
إدارة بعض المشكلات السلوكية
– تنظيم الواجبات
تحسين قدرات الاستماع لدى الفرد.
– إذا وصف لك طبيبك، فمن المهم أن تتناوله حسب توجيهات الطبيب.

الآثار المخيفة للكبتاجون

من ناحية أخرى، للكبتاغون تأثيرات أخرى على الجسم، وهي
اليقظة لفترة طويلة من الزمن
الشعور بطاقة كبيرة
– زيادة مشاعر السعادة
التقليل من ساعات الأكل والنوم
يقوي الأداء الجنسي ويقلل من مشكلة سرعة القذف ولكن بشكل مؤقت
الهلوسة سواء بصرية أو سمعية
– يؤدي إلى الإدمان.
إذا تم تناول هذه الحبوب لفترة طويلة وبجرعات عالية، فقد تواجه أعراض انسحاب عند التوقف عن تناولها، وتشمل هذه الأعراض
-إنهاك
مشاكل النوم
تغيرات شديدة في المزاج
– زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب.

أعراض إدمان الكبتاجون

الشعور ببعض الآلام في الصدر والقلب، لما له من تأثير في زيادة معدل ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم.
اليقظة المستمرة دون الشعور بالتعب أو الإرهاق.
صعوبة التبول مصحوبة بارتفاع في درجة الحرارة.
شحوب في لون الوجه وتحويله إلى اللون الأصفر باستمرار.
وجود هالة قاتمة حول العينين، ويزداد اللون الأسود بمرور الوقت.
رجفة في اليدين، وبرودة شديدة في أطراف الساقين واليدين.
قلة الشهية لدى الإنسان وقلة الشهية.
زيادة كبيرة في نسبة العرق الذي يخرج من جسم المستخدم.
اتساع حدقة العين عند تعرضها لأشعة الشمس وحساسية للضوء.
انبعاث بعض الروائح الكريهة التي تنبعث من الفم، بالإضافة إلى استمرار وجود تشققات في شفاه المسيء.
افركي الأنف بشكل متكرر لأن هذه الحبوب تجفف الغشاء المخاطي.

علامات للتعرف على مدمن الكبتاغون

الكثير من الحركة والكلام.
– فرك الأسنان معا “الأضراس”.
تدخين كثيف.
جفاف اللعاب وتشقق الشفتين ولعق اللسان بكثرة.
الأرق وكثرة السهر، وعندما ينتهي مفعول الجرعة ينام الشخص لفترات طويلة.
حكة متكررة بالأنف لتجفيف الغشاء المخاطي وظهور رائحة كريهة من الفم.
ضعف الشهية للطعام والغثيان والقيء وبعد انتهاء تأثيره تزداد الشهية للطعام.
اضطرابات حسية، سماع أصوات غير موجودة، “تشفير” وعصبية مفرطة.
– احمرار وتشوش العينين

صفات مدمن الكبتاغون

أدت القيود الأمنية على تداول الحبوب المخدرة إلى ارتفاع أسعارها بسبب صعوبة الحصول عليها، وليس هذا فقط، بل تختلف أيضًا باختلاف مواسمها، حيث نجد أن سعر حبوب الكبتاجون التي كانت بديلاً عن الترامادول بعد اختفائه يزداد سعره خلال موسم الصيف بسبب كثرة الأفراح والاحتفالات، ويدفع المدمن إلى إشباع حاجته من المخدر بينما لا يفكر في الأكل أو الشرب إلا من شدة التعب الذي يشعر بسبب نقص المخدر في جسده أنه يدفع له أي ثمن، ويظهر له بعض الخصائص التي يمكن من خلالها معرفة أنه مدمن على الكبتاجون، ومن أهم خصائص مدمن الكبتاغون جفاف الفم، صداع ودوخة إضطرابات في الجهاز الهضمي، تقلبات مزاجية، حكة في الأنف، روائح كريهة من الفم، شحوب في الوجه، إرهاق شديد، صداع مستمر، إرتجاف اليدين، هست ريا والتوتر والقلق والهلوسة السمعية والبصرية وغيرها الكثير التي تدمر حياة الفرد.
لذلك يقدم لك مركز مسار للطب النفسي وعلاج الإدمان يد العون في الحفاظ على حياتك والتخلص من الإدمان من قبل أكبر أطباء علاج الإدمان والطب النفسي بأحدث الأساليب والتقنيات.

أعراض انسحاب الكبتاجون

يعتبر الكبتاجون من أصعب أنواع الأدوية في العلاج نظرا لخطورة أعراض الانسحاب، والتي تبدأ بالظهور في وقت الجرعة المعتادة ولم يتم تناولها. يُظهر الجسم عدة أعراض تُعرف بأعراض الانسحاب الدوائي وقد تكون من أهم وأصعب مراحل العلاج، لذلك يجب التعامل معها بحسم شديد لتجاوز هذه المرحلة بأمان دون الوقوع في أي خطر ومن أشهر أعراض الكبتاغون. الانسحاب من الجسم
الشعور بالقلق المستمر والأرق.
ارتعاش مستمر في الأطراف وبعض أجزاء الجسم.
الشعور بالاكتئاب.
الكسل والتعب الجسدي.
الإصابة بحالة من الهذيان.
أفكار انتحار مستمرة.
وجود بعض الهلوسة السمعية والبصرية.
– كل هذا وأكثر يمكن أن يكون سببه الكبتاجون، لذلك من الضروري اختيار المركز العلاجي المناسب لإنجاح عملية العلاج مثل مركز مسار للطب النفسي وعلاج الإدمان الذي نجح في علاج العديد من حالات إدمان الكبتاغون.

علاج إدمان الكبتاغون

يعتبر علاج إدمان الكبتاجون من أصعب أنواع علاج الإدمان بسبب صعوبة وخطورة أعراض الانسحاب من الكبتاجون التي تم عرضها سابقاً، لذلك من الضروري الانتظار عند اختيار مركز العلاج المناسب حتى تتم عملية العلاج. على أكمل وجه مثل مركز مسار للطب النفسي وعلاج الإدمان المعروف باتباع أحدث الطرق لعلاج الكبتاجون والذي يتم على عدة مراحل
مرحلة إزالة السموم من الجسم.
مرحلة علاج أعراض الانسحاب.
مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي.
مرحلة متابعة ما بعد العلاج.