حكم الإفطار أثناء السفر من الأحكام التي يجب على المسلم معرفتها. هل يجوز للمسافر الصائم أن يفطر وهل عليه إثم ويلزمه التكفير سيتم تقديم كل هذا وأكثر في هذه المقالة.

الصيام أثناء السفر

قال الله تعالى في كتابه العزيز “ومن مريض أو في سفر فغيره أيام”. وهو تصريح للمسافر في رمضان ليفطر إذا كان يشق عليه صيامه أثناء سفره، لكن عليه قضاء تلك الأيام في الأيام الأخرى بعد انتهاء شهر رمضان.

كما أنه ترخيص لمريض عاجز عن الصيام أو يضر صومه بصحته، ويحدد ذلك الطبيب المختص، ولكن يجب عليه قضاء تلك الأيام بعد شهر رمضان بعد شفائه من حالته الصحية. مرض.

حكم الإفطار في السفر

وأما حكم الفطر في السفر، فقد شرع الله تعالى الإفطار في السفر على أنه رخصة للمسافر، وعلى المسلم أن يأخذ رخص الله له. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “يحب الله رخصته كما يكره قبول معصيته”.

أما إذا كان المسافر عاملاً وكان معظم أيام السفر له فهل يلزمه الفطر أم الصيام

عن جابر بن عبد الله قال رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلاً جمع عليه قومًا فظلله، فقالوا هذا صوم. رجل. يجب على المسافر بسبب عمله بين الدول في شهر رمضان أن يفطر في سفره، أما إذا استقر فعليه أن يقضي أيامه، خاصة إذا كان يشق عليه الصوم، ولكن إذا كان صيامه لا يصوم. يؤذيه، ثم يصوم.

حكم الصيام في السفر

عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد خرج في سنة الفتح في رمضان، فصار حتى صومه. – وصل قاد، ثم أفطر.

وقال الشيخ النووي إن بعض الظاهر قالوا لا يجوز الصوم في السفر في شهر رمضان، ولا يصح الصوم، وعلى من صام القضاء، وذكروا الظاهر. معنى الآية وحديث (ليس عليك أن تصوم برًا في السفر)، كما قال النووي أيضًا بالاتفاق. جمهور العلماء في جواز الصيام أثناء السفر.

هل الأفضل أن تصوم أو تفطر أثناء السفر

اختلف جمهور العلماء في أولوية الصيام أو الإفطار أو كليهما. واتفق الشافعي وأبو حنيفة ومالك والجمهور على أن الصيام أفضل لمن لديه طاقة ولا يشق ولا يتأذى من صيامه أثناء السفر، واستدلوا بصيامه. الرسول صلى الله عليه وسلم وبعض الصحابة.

قال سعيد الخدري كنا نحارب رسول الله صلى الله عليه وسلم في رمضان. فافطروا، فهذا جيد).

قال مجاهد لما سُئل عن صيامه في السفر فقال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم فيه ويفطر، فيقول ما هو إلا رخص، والصوم فيه رخص. أفضل.

وفي النهاية فإن حكم الإفطار في السفر جائز وإذن من الله تعالى، وأما من رأى في نفسه قدرة على الصيام فليصوم ومن أراد أن يفطر فعليه أن يفطر ولا يفطر. يكون قاسيا على نفسه.