ما هو انحراف البصر وعلاج انحراف القرنية وانحراف الرؤية عند الأطفال وأسباب انحراف البصر، وهذا ما سنتعرف عليه أدناه.

ما هو الانحراف البصري

الانحراف أو اللابؤرية هو تشوه لسطح القرنية (التي لها شكل قبة شفافة وتغطي قزحية وبؤبؤ العين) أو قد يكون التشوه في شكل عدسة العين.
بشكل عام، تكون القرنية وعدسة العين ذات شكل منتظم ومنحنيات من مستوى واحد في جميع الاتجاهات من أجل إحضار تركيز الضوء بشكل صحيح وإرساله إلى شبكية العين في أسفل العين. أما إذا كان سطح القرنية أو عدسة العين غير أملس وذو انحناء معتدل، فإن أشعة الضوء لا تسقط بشكل صحيح، وهو ما يعرف بالعيوب الانكسارية.
إذا كانت العين سليمة، فإن عدسة العين والقرنية تقومان بعملهما من خلال جمع الضوء وإرساله إلى الشبكية
في العين المصابة بالانحراف أو اللابؤرية، يتم إرسال الصور إما إلى الأمام أو إلى الجزء الخلفي من الشبكية، مما يؤدي إلى تشوش الرؤية.

علاج انحراف القرنية

1. استخدام النظارات
تستخدم النظارات عادة لعلاج الزيغ، وذلك باستخدام العدسات التي تساعد في تعويض الانحراف غير المتكافئ، حيث تجعل الضوء ينكسر داخل العين بشكل صحيح، مما يساهم في علاج مشاكل الانكسار، مثل قصر النظر، أو طول النظر.
2. استخدم العدسات اللاصقة
تم تصميم العدسات اللاصقة خصيصًا لهذا النوع من الحالات للمساعدة في تشكيل انحناء القرنية بمرور الوقت.
3. استئصال القرنية تحت الظهارة بالليزر (لاسيك)
أثناء عملية الليزك، يتم إزالة الغطاء الرقيق للقرنية، المعروف باسم الظهارة، باستخدام كحول خاص، ثم يتم استخدام الليزر لتغيير وتصحيح انحناء القرنية، وبعد ذلك يقوم الطبيب بإعادة الظهارة إلى مكانها.
4. استئصال القرنية الانكسار الضوئي
خلال هذه التقنية، تتم إزالة الأنسجة الموجودة في الطبقات الداخلية والخارجية للقرنية.
5. إجراء Epi-Lasik
خلال هذه التقنية، يتم استخدام شفرة حادة لفصل الطبقة الرقيقة من الظهارة، ثم يتم استخدام الليزر لإعادة تشكيل القرنية وتغيير موقع الظهارة.
6.الاستخراج بشق صغير (ابتسامة)
هذه التقنية هي إحدى التقنيات المستخدمة في علاج الانحراف وخاصة قصر النظر البسيط، والذي يتم من خلاله إعادة تشكيل القرنية بالليزر لتشكيل طبقة صغيرة من الأنسجة على شكل عدسة أسفل سطح القرنية، يتم بعدها إزالة العدسة من خلال شق صغير جدًا.

انحراف الرؤية عند الأطفال

الانحراف العيني، أو اللابؤرية، هو خلل في انحناء العين. القرنية بشكل طبيعي على شكل قبة، ولكن في هذا المرض تصبح القرنية أو عدسة العين أكثر انحناءًا بدلاً من أن تكون مسطحة في جميع الاتجاهات. وهذا بدوره يؤثر على مرور الضوء من خلاله.
عندما يمر الضوء عبر القرنية المنحنية، يفقد شكله، وتصبح الرؤية مشوشة. لذلك يمكننا القول أن انحراف العين عند الأطفال ليس مرضًا، بل هو خلل في الرؤية ناتج عن خطأ في انكسار الضوء عبر القرنية. حيث يصبح غير قادر على تركيز الضوء على الشبكية.
يظهر انحراف بصري طفيف عند الرضع منذ الولادة ولكنه يصبح واضحًا بعمر عام واحد. إذا كان الطفل يعاني من أحد الأخطاء الانكسارية الأخرى، مثل طول النظر أو قصر النظر، فمن المرجح أن يصاب باللابؤرية.

أسباب الانحراف

السبب الرئيسي للزيغ غير معروف بعد، ولكن هناك 6 عضلات خارجية لكل عين تتحكم في حركتها في جميع الاتجاهات، وأي خلل يصيب إحدى هذه العضلات ينتج عنه انحراف في الرؤية.
قد يحدث انحراف في النظر بسبب بعض الحالات مثل
حالات أطفال منغوليين.
– حالات استسقاء الرأس والشلل وأورام المخ.
يحدث انحراف الرؤية بسبب جراحات العين، مثل إزالة المياه البيضاء من العين
صدمة شديدة للعين.
يحدث انحراف البصر أحيانًا بسبب بعض العوامل الوراثية. عندما تعاني الأم أو الأب أو كلاهما من انحراف البصر، فهناك احتمال أن يعاني الطفل من انحراف الرؤية بنسبة كبيرة.
يرتبط انحراف البصر بطول النظر أو قصر النظر